Login Anggota
Lupa password? - Mau jadi Anggota?    
 
Bahtsul Masa`il

Senin, 24 Desember 2018 - Hasil Nadwah Fiqhiyyah PP. Al Anwar


Pawai Karnaval Menyebabkan Macet, Hukumnya ?

Deskripsi Masalah

Event perayaan kemerdekaan dilaksanakan dengan berbagai kegiatan, mulai seni, perlombaan, hingga karnval. Tidak jarang event tersebut memberikan efek samping pada khalayak umum, salah satunya adalah KARNAVAL, banyaknya peserta, hingga menyebabkan panjangnya arak-arakan, hal ini mengakibatkan jalanan menjadi macet.

Namun dinas perhubungan (DISHUB) terkadang membuat alternative dengan cara memblokir jalanan yang dipakai untuk karnaval dan menyediakan jalan pintas bagi pengguna jalan, tapi tidak se layak jalan utama.

Pertanyaan:

  1. Bagaimana hukum membuat karnaval hingga berakibat macet seperti di atas ?

Jawaban: 

Tidak diperbolehkan, walaupun ada izin imam karena mengandung banyak kemaksiatan yang dipertontonkan sehingga merusak iman dan akhlak umat islam, disamping itu juga menimbulkan dloror berupa kemacetan.

Referensi:

فيض القدير المناوي (5/ 11)

( كل أمتي معافى ) اسم مفعول من العافية وهو إما بمعنى عفى الله عنه وإما سلمه الله وسلم منه ( إلا المجاهرين ) أي المعلنين بالمعاصي [ ص 12 ] المشتهرين بإظهارها الذين كشفوا ستر الله عنهم وروي المجاهرون بالرفع ووجهه بأن معافى في معنى النفي فيكون استثناء من كلام لغو موجب والتقدير لا ذنب لهم إلا المجاهرون ثم فسر المجاهر بأنه ( الذي يعمل العمل بالليل فيستره ربه فيقول يا فلان إني عملت البارحة كذا وكذا فيكشف ستر الله عز و جل ) عنه فيؤاخذ به في الدنيا بإقامة الحد وهذا لأن من صفات الله ونعمه إظهار الجميل وستر القبيح فالإظهار كفران لهذه النعمة وتهاون بستر الله.

إسعاد الرفيق ج 2 ص 68

وعلم مما تقرر انه يجب على كل مكلف ترك جميع المحرمات صغائرها وكبائرها لاسيما المتعلقة بالباطن كالعجب والكبر وغيرهما مما يأتي بيانه إن شاء الله تعالى وأنه كما يجب عليه تركها في حق نفسه يجب عليه نهي مرتكبها اي مرتكب شيء منها ولو صغيرة كما تقرر باللسان ان لم يقدر عليه باليد او منعه قهرا عليه من ارتكب شيء منها باليد ان قدر عليه اي على منعه وقهره من ذلك بها والا يقدر على شيء من ذلك وجب عليه الرتبة الثالثة وهي رفعه الى الوالي فإن عجز وجب عليه ان ينكر ذلك بقلبه اي يكرهه به كما مر وهذا يقدر عليه كل احد ويجب عليه ايضا مع الإنكار بالقلب مفارقة موضع المعصية فلا يجالس فاعلها ولا يوكله.

شرح سنن أبي داود - عبدالمحسن العباد (ص: 2)

السؤال: ما حكم حديث: (إذا بليتم فاستتروا)؟ الجواب: لا أعلم,لكن المجاهرة أمرها خطير؛ لأن الإنسان الذي يعصي وهو مختفٍ ليس كالذي يعصي وهو مجاهر.

بغية المسترشدين ص : 248

( مسئلة ى ) حاصل ما ذكره العلماء فى التزيى بزى الكفار أنه إما أن يتزيا بزيهم ميلا إلى دينهم وقاصدا التشبه بهم فى شعائر الكفر أو يمشى معهم إلى متعبداتهم فيكفر بذلك فيهما وإما أن لا يقصد كذلك بل يقصد التشبه بهم فى شعائر العيد أو التوصل إلى معاملة جائزة معهم فيأثم وإما أن يتفق له من غير قصد فيكره كشد الرداء فى الصلاة اهـ.

فيض القدير جزء 6 ص 104

(من تشبه بقوم ) أي تز يا فى ظاهره بزيهم وفى تعرفه بفعلهم وفى تخلقه بخلقهم وسار بسيرتهم وهديهم فى ملبسهم وبعض افعالهم أى وكان التشبه بحق قد طابق فيه الظاهر الباطن (فهو منهم ) وقيل المعنى من تشبه بالصالحين وهو من اتباعهم يكرم كما يكرمون ومن تشبه بالفساق يهان ويخذل كهم , ومن وضع عليه علامة الشرف أكرم وان لم يتحقق شرفه وفيه ان من تشبه من الجن بالحيات وظهر يصورتهم قتل وانه لايجوز الآن لبس عمامة زرقاء أو صفراء كا ذكره ابن رسلان , وبأبلغ من ذلك صرح القرطبى فقال لو خص أهل الفسوق والمجنون بلباس منع لبسه لغيرهم فقد يظن به من لايعرفه أنه منهم فيظن به ظن السوء فيأثم الظان والمظنون فيه بسبب العون عليه.

إسعاد الرفيق ج 2 ص 68

ومن أقبح المحرمات وأشد المحظورات إختلاط الرجال بالنساء في المجموعات لما يترتب على ذالك من المفاسد والفتن القبيحة الى ان قال..فإن خيفت فتنة بنحو سماع صوت فهو من المنكرات التى يجب النهي عنها على ولاة الأمر ويحسن من غيرهم إذخاف على نفسه ان لا يحضرهم لقوله ص.م لما وصف الفتنة وعليك بخاصة نفسك ودع عنك أمر الأمة.

Pertanyaan:

  1. Benarkah tindakan petugas dinas perhubungan melakukan pemblokiran jalan dengan alasan di atas?

Jawaban:

Tidak dibenarkan menurut Syara’ walaupun dibenarkan menurut Negara kita.

Referensi :

حاشية الشبراملسى - (20 / 230)

(الطريق النافذ لا يتصرف فيه بما يضر المارة) ( قَوْلُهُ : الْمَارَّةَ ) أَيْ جِنْسَهُمْ وَسَيُعْلَمُ مَا هُنَا وَفِي الْجِنَايَاتِ أَنَّ الضَّرَرَ الْمَنْفِيَّ مَا لَا يُصْبَرُ عَلَيْهِ مِمَّا لَا يُعْتَادُ لَا مُطْلَقًا ا هـ حَجّ ,وَكَتَبَ عَلَيْهِ سم : يُفْهَمُ مِنْهُ أَنَّهُ لَا اعْتِبَارَ بِمَا لَا يُصْبَرُ عَلَيْهِ مِمَّا اُعْتِيدَ فَلْيُرَاجَعْ ا هـ . أَقُولُ : وَالظَّاهِرُ أَنَّهُ غَيْرُ مُرَادٍ فَيَضُرُّ ؛ لِأَنَّ عَدَمَ الصَّبْرِ عَلَيْهِ عَادَةً يَدُلُّ عَلَى أَنَّ الْمَشَقَّةَ فِيهِ قَوِيَّةٌ.

أحكام السلطانية ص : 237

وأما القسم الثالث وهو ما اختص بأفنية الشوارع والطرق فهو موقوف على نظر السلطان وفي نظره وجهان: أحدهما أن نظره فيه مقصور على كفهم عن التعدي ومنعهم من الإضرار والإصلاح بينهم عند التشاجر وليس له أن يقيم جالسا ولا أن يقدم مؤخرا ويكون السابق إلى المكان أحق به من المسبوق. والوجه الثاني أن نظره فيه نظر مجتهد فيما يراه صلاحا في إجلاس من يجلسه ومنع من يمنعه وتقديم من يقدمه كما يجتهد في أموال بيت المال وإقطاع الموات ولا يجعل السابق أحق وليس له على الوجهين أن يأخذ منهم على الجلوس أجرا. وإذا تركهم على التراضي كان السابق منهما إلى المكان أحق به من المسبوق فإذا انصرف عنه كان هو وغيره من الغد فيه سواء يراعى فيه السابق إليه وقال مالك: إذا عرف أحدهم بمكان وصار به مشهورا كان أحق به من غيره قطعا للتنازع وحسما للتشاجر واعتبار هذا وإن كان له في المصلحة وجه يخرجه عن حكم الإباحة إلى حكم الملك.

الفقه الإسلامي وأدلته - (4 / 423)

الثاني ـ خصائص حقوق الارتفاق :لحقوق الارتفاق أحكام عامة وخاصة فأحكامها العامة أنها إذا ثبتت تبقى ما لم يترتب على بقائها ضرر بالغير,فإن ترتب عليها ضرر أو أذى وجب إزالتها,فيزال المسيل القذر في الطريق العام,ويمنع حق الشرب إذا أضر بالمنتفعين,ويمنع سير السيارة في الشارع العام إذا ترتب عليها ضرر كالسير بالسرعة الفائقة,أو في الاتجاه المعاكس,عملاً بالحديث النبوي المتقدم «لا ضرر ولا ضرار» ولأن المرورفي الطريق العام مقيد بشرط السلامة فيما يمكن الاحتراز عنه.

التشريع الجنائى للشيخ عبد القادر عودة، مانصه :

قلنا انما يخالف الشريعة من قنون او لائحة او قرارباطل بطلانا مطلاقا لكن هذا البطلان لاينصب على كل نصوص القانون او اللائحة او القرار وانما ينصب فقط على النصوص المخالفة للشريعة دون غيرها لأن اساس البطلان هو مخالفة الشريعة فلا يمتد البطلان منطيقيا لما يوافق الشريعة من النصوص -الى ان قال- واذا كان البطلان قاصرا على النصوص المخالفة للشريعة فان هذه النصوص لاتعتبر باطلة فى كل حالة وانما هى باطلة فقط فىالحالات التى تخالف فيها الشريعة صحيحة فى الحالات التى تتفق فيها مع الشريعة وليس هذا بمستغرب ما دام أساس الصحة والبطلان راجع الى موافقة الشريعة او مخالفتها اذ العلة تدور مع المعلول وجودا وعدما اهـ.



© Copyright 2004-2021 - Pondok Pesantren Al-Anwar
Sarang, Rembang, Jawa Tengah 59274 Indonesia.